التوطين في الامارات العربية المتحدة

 

 

courtesy emaratalyoum.com

تعتمد الامارات العربية المتحدة منذ فترة سياسة جديدة في سوق العمل، ألا وهي التوطين. والكلمة هنا تختلف اختلافاً جذرياً عمّا تعنيه  في السياسة، وبالأخص في ما يعني اسرائيل وما تقوم به من عمليات أجرامية ضد الفلسطينيين والاراضي المحتلة. فالتوطين الذي تمارسه الامارات العربية المتحدة هو توفير الوظائف للمواطنين العاطلين عن العمل. ومن المعلوم أن الوظائف في الامارات العربية باغلبيتها الساحقة تقوم بها العمالة الوافدة، وتفخر الامارات العربية المتحدة بكونها تحتوي أكبر عدد من الجنسيات على أراضيها: الرقم حوالي 192 جنسية

تعتزّ الامارات العربية المتحدة بكونها في طليعة الدول العربية والعالمية في مجال التنمية البشرية حسب تقرير العام 2010 الصادر عن الامم المتحدة، والناظر الى مسيرة الدولة والمواطن في هذا البلد الجديد الحديث، يكتشف أن الاستثمارات المصروفة هنا لا يستهان بها على امل  أن تكون النتائج مرضية، من تأهيل الكادرات التعليمية الى استقدام أحدث المناهج   الجامعات الدولية، واستحداث البرامج التأهيلية للقطاعات المختلفة وهي بهذا السياق تتوافق مع السياسة العامة للدولة في التطوير العمراني الاقتصادي والاجتماعي

وفي هذا الأطار تأتي سياسة التوطين من ضمن السياق المنطقي للأمور، فالأجيال الشابة في الامارات استفادت ممّا سبق من تلك الاستثمارات و حازت الشهادات العليا، وأصبحت في سوق العمل تبحث عن الفرص الملائمة.  هنا انقل مما أراقب من خلال الصحف والتويتر المدوّنات، حيث يكون الصراع الدائر في سوق العمل كما يلي: مواطن يطلب الفرصة للعمل، براتب عال، وفوائد على العمل من مثل العطل والدوام وغيرها، مما يحمّل رب العمل عبئاً لا طاقة له على حملها، وفي الناحية الاخرى شركات واعمال تبحث عن اليد العاملة المتخصصة القديرة التي تكلّفها أقل، وهذا حقّها، ولكن تكون اليد العاملة المواطنة هي الضحية. هنا تتدخل الحكومة وتفرض نسبة من المواطنين على كل شركة مقابل اعطائها محفّزات من اعفاءات وغيرها من الأجراءات

أظن هنا أن الخطوة منطقية في سياق الامور وممكن أن تكون فعّالة رغم بعض العوائق من مثل

الخبرة: مقابل كل عامل مواطن يتوافر عشرات من العمّال الوافدين من عرب وغيرهم يتمتعون بنفس الكفاءة أن لم تكن أكثر، مع خبرات متعددة و….نفقات أقل من حيث المعاشات والتقديمات

الجدية: من أهم ما يخيف أرباب العمل في الامارات هي الجدية، اذ ان المواطن لا يهتم بأية قيود يفرضها أرباب العمل وعندما يرغب بالأستقالة سوف يقدمها دون أي اعتبار لأي مصالح للشركة. أما العامل الاجنبي فكونه محكوم بالقوانين العمالية وبالعقود التي تربطه برب العمل فلن يقدم على أية خطوة مشابهة

الكفاءة: من أهم ما تظهره التقارير أن العامل المواطن، وهنا لست بوارد التعميم، لا يوازي العامل الاجنبي من حيث الكفاءة، وهذه العلامة تعاني منها الحكومة في وظائفها أيضاً اذ انها تعاني من الغياب الدائم المتفاوت

أمام كل هذه العوامل يكون التوطين على المدى القصير بمثابة غرامة تفرضها الحكومة على أرباب العمل. غير أن أثر هذه السياسة على المدى البعيد له آثار قد تختلف بين السلبي والايجابي: فان نجحت فقد يكون أمام الامارات وأجيالها الصاعدة الفرص اللامتناهية من أجل قيادة البلد الى حيث يريدون، اذ يستلمون بلد شيّدته وأعطته تقدّمه خلطة فريدة من الأستثمار الأجنبي باليد العاملة والافكار الجديدة مع تعاون كامل من الحكومة الوطنية التي أعطت هذه الخلطة الزخم اللازم من أجل القيام بالامارات من بلد صحراوي أفقه محدود الى بلد يزخر  بالفرص… والخيبات على طريقة مدن الغرب الاميركي  ILE DORADO

. أما اذا أخفقت هذه السياسة فقد تكون آثارها مدمّرة على الاقتصاد الكبير والذي لا تستطيع اليد العاملة المواطنة أن تقوم بأعبائه وحدها

وأخيراً تحدثت فيما سبق عن الاسثمارات الهائلة في التنمية البشرية في اطار سياسة الامارات الفعّالة، فهل أيرادات هذه الاستثمارات توازي قيمتها؟ سؤال للبحث والنقاش

 

 

courtesy korabia.com

 

 

Advertisements

Posted on 28 مارس, 2011, in UAE and tagged , , , , , , , , , . Bookmark the permalink. 2 تعليقان.

  1. برأيي ان ما ينقص شعوب الخليج العربي هو استنفار غريزة البقاء و الاستمرار التي نجدها عند شعوب الدول النامية او غير النفطية. فنرى شريحة كبيرة من المجتمع تالخليجي تنتظر تقديمات و حوافز من الدولة. الإمارات مشهود لها بالاستثمار في التنمية البشرية و لكن اعتقد ان الموضوع يجب ان يبدأ في مكان آخر، في وضع بذور التنافس و التميز عند الأولاد منذ صغرهم حتى لا يعتبر الحصول على فرصة للعمل حق مكتسب بل امتياز بعد تميز.

    إعجاب

  2. يُنظر إلى دول مجلس التعاون الخليجي على أنها تعتمد اعتماداً كبيراً على القوى العاملة الوافدة. ولكن، بوجود جيل كامل من المواهب المحلية الجاهزة للتوظيف، ما مدى نجاح جهود التوطين في دول مجلس التعاون الخليجي؟ للمزيد http://goo.gl/pgJTt

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: